​​

Press Release : | English, Français

قضية عبد الرحمن: تأجيل جلسة اعتماد التهم إلى 22 شباط/فبراير 2021

ICC-CPI-20201102-PR1541


 اليوم، 2 تشرين الثاني/نوفمبر 2020، قررت الدائرة التمهيدية الثانية للمحكمة الجنائية الدولية تأجيل بدء جلسة اعتماد التهم في قضية المدعي العام ضد علي محمد علي عبد الرحمن حتى الاثنين، 22 شباط/فبراير 2021. وكان من المقرر عقد الجلسة أصلا في 7 كانون الأول/ديسمبر 2020.

وبعد النظر في مذكرات الأطراف وحججهم ومراعاة اعتبارات الإنصاف العامة وسرعة الإجراءات، وحقوق المشتبه فيه، وحماية المجني عليهم والشهود والأشخاص الآخرين المعرضين للخطر، وظروف القضية، بغية ضمان سلامة المجني عليهم والشهود وأمنهم بشكل عام، ارتأت الدائرة أن من الملائم تأجيل جلسة اعتماد التهم إلى 22 شباط/فبراير 2021. كما حددت الدائرة عددًا من الآجال لقيام المدعي العام بالكشف عن الأدلة.  

والغرض من جلسة اعتماد التهم هو تحديد ما إذا كانت ثمة ما يكفي من الأدلة لإثبات وجود أسباب جوهرية للاعتقاد بأن الشخص قد ارتكب كل جريمة من الجرائم المتهم بها. وإذا اعتُمِدت التهم، ستحال القضية إلى الدائرة الابتدائية، التي ستجري المرحلة اللاحقة من الإجراءات: أي المحاكمة.

قرار بشأن طلب المدعي العام تأجيل جلسة اعتماد التهم والآجال ذات الصلة

معلومات أساسية: سُلم أول أمر بالقبض في 27 نيسان/أبريل 2007 وأورد الأمر الثاني بالقبض على السيد عبد الرحمن المنشور بتاريخ 11 حزيران/يونيو 2020، قائمة تضم 53 تهمة تستند إلى مسؤوليته الجنائية الفردية عن ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية يُدَّعى أنها ارتُكبت في دارفور (السودان). وقد نُقل السيد عبد الرحمن (علي كوشيب) إلى عُهدة المحكمة الجنائية الدولية في 9 حزيران/يونيه 2020، بعد أن سلم نفسه طواعية في جمهورية إفريقيا الوسطى. ومَثُلَ أمام المحكمة الجنائية الدولية مثولا أوليا في 15 حزيران/يونيه 2020.

 للمزيد من المعلومات عن هذه القضية، انظر هنا


 للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال بالسيد فادي العبد الله، المتحدث الرسمي ورئيس وحدة الشؤون العامة بالمحكمة الجنائية الدولية، عبر الهاتف على: +31 (0)70 515-9152 أو +31 (0)6 46448938 أو بالبريد الإلكتروني على العنوان التالي: [email protected]

 ويمكنكم أيضا متابعة أنشطة المحكمة عن طريق Twitterو Facebookو Tumblrو YouTube وFlickr